في الخفجي.. مدرسة تهيء طلاب التربية الخاصة لسوق العمل

الزيارات: 862
تعليقات 3
في الخفجي.. مدرسة تهيء طلاب التربية الخاصة لسوق العمل

أبعاد الخفجي – عافت الشمري :
أسهمت ثانوية الخالدية وبالتعاون مع أحدى الشركات التجارية الكبرى (بندة) وفي بادرة تعد الأولى على مستوى محافظة الخفجي في توفير فرص وظيفية لطلابها من ذوي الإحتياجات الخاصة وذلك من خلال تدريبهم فترة زمنية ليكونوا جاهزين ومؤهلين لدخول في سوق العمل.
وتفصيلاً قال محمد الشمري المشرف على البرنامج، إن برنامج التربية الفكرية وتهيئة الطلاب لسوق العمل ينفذ لأول مره في محافظة الخفجي ، حيث يتم تدريب الطلاب لمدة ثلاث أيام بالأسبوع ولمدة ثلاث ساعات في اليوم ، ويهدف إلى صقل مهارات الطلاب وتعويدهم على الإلتزام المهني وحب العمل بالإضافة لإتاحة الفرصه لهم ليندمجوا مع المجتمع من خلال التعامل مع المتسوقين ، وتهيئتهم لسوق لدخول سوق العمل.
وقال البداية كانت مرهقه وصعبه وكاد أن يتعثر البرنامج وذلك بسبب أن مستوى الوعي حول فئة التربية الخاصة محدود وضعيف ، بالإضافة إلى عدم تقبل بعض الشركات التجارية لفكرة التدريب الميداني وتسليمهم في فشل التجربة مع هؤلاء الفئة من ذوي الإحتياجات .
وتابع بعد العديد من المحاولات والمراسلات تمت أخذ الموافقه من أحدى المحلات التجارية وذلك بعد أخذ التعهدات الكاملة على المشرف المتابع للطلاب من المدرسة ، مشيراً إلى أن برنامج التدريب الميداني لذوي الإحتياجات الخاصة هو برنامج معتمد من وزارة التعليم وموجود في الخطة الدراسية لمرحلة التربية الفكرية بالصف الثالث ثانوي .
وعن توظيف الطلاب بعد التدريب قال ممكن أن يكون منتهي بالتوظيف وذلك من خلال تخرج الطالب وإجادته وبالتالي تقديمه للوظيفة ، ومدى إنطباق الشروط عليه ، ولكنهم في الوقت الحالي يتقاضون مكأة مقابل البرنامج التدريبي .
وتابع الشمري في البداية كان الطلاب متخوفين ومستغربين وعدم تقبل منهم خاصة أنه يعتبر شيء جديد عليهم ولكن وبعد مرور فترة بسيطة أصبحوا متأقلمين ويؤدون العمل بكل جدية ونشاط ، الأمر الذي إنعكس على العاملين معهم حيث بدأو يتقبلونهم ويتعاونون معهم بعد أن أزيح من أذهانهم الصورة المسبقة بأن هؤلاد الطلاب يعانون من إعاقات فكرية ممكن أن تعيقهم عن العمل أو أنهم يقدمو العمل بشكل جيد .
وأردف أولياء الأمور أبدوا تعاون كبير كذلك وزاد من تعاونهم وسرورهم أنهم يرون أن أبنائهم من هذه الفئة ينجزون ويقدمون شيء تعود في الفائدة عليهم وبخاصة من الناحية الفكرية والنفسية ، حيث عبر ذكر لنا أحد أولياء الأمور بأن هذ الأمر إنعكس حتى على تصرفات إبنه وذلك من خلال إحساسه بالمسئولية وحرصه على تقديم العمل بكي جدية وتطبيقه بالصورة الجيدة كما يراه مشرفيه في العمل .
وفي ختام حديثه قال الشمري أن هذه الفئة الغالية من المجتمع يجب الإهتمام بها أكثر وأن تحل على فرصتها في المجال الحياتيه مثمناً تعاون الشركات معه ومقدماً شكره لقائد المدرسة ناصر الرغيلان على تعاونه مع قسم التربية الخاصة في المدرسة .
من جهته ذكر مدير فرع بنده في الخفجي أحمد أن الشركة تولي هذه الفئة إهتمام وعناية كبيره من خلال حرصها على التعاون في تدريبهم وصقلهم ليكونوا جاهزين لدخول سوق العمل وبالتالي مفيدين لأنفسهم وذويهم ، مشيراً إلى إمكانية توظيفهم مستقبلاً في حالة تجاوز برنامج التدريب الميداني .

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٣
    الصحبة الصالحة

    بادرة طيبة وهذا يدل على حرص إدارة المدرسة في تقديم أفضل الخدمات والإمكانيات تجاه هذه الفئة الغالية علينا

  2. ٢
    محمد الراشد

    فكره متميزه وهادفة ومفيده جدا للطلاب اهنئ اشكر الإدارة والمشرفين عليها .. واتمنى تعمم على باقي المدارس لتعم الفائدة للجميع الشباب يحتاج لمثل هذه المبادرات والأنشطة وتجربتهم كمجموعات تكسر حاجز الخجل وتقبل العمل (باي مهنه في المستقبل ) وهذا الدور التي قامت مشكورة به إدارة المدرسة يعد إنجاز يستحق الاحترام والتقدير لهم. واخيرا اتمنى تعمم هذه التجربة لجميع الطلاب وليس فقط لذوي الاحتياجات الخاصة

  3. ١
    زائر

    يستحقون التكريم على مستوى المحافظه لتشجيع مثل هذه المبادرات الطيبه

اترك تعليق على زائر الغاء الرد

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>