الخميس, 1 شوّال 1442 هجريا.
الظهر
10:50 ص

احدث الاخبار

سويسرا تعلن اعتزامها تخفيف قيود كورونا نهاية الشهر الجارى

اليونان تلغى معظم قيود الإغلاق المفروضة بسبب كورونا بداية من 14 مايو

جو بايدن يحتفى بمنح 250 مليون جرعة لقاح للأمريكيين منذ وصوله للبيت الأبيض

اليابان تحظر دخول الأجانب القادمين من الهند ونيبال وباكستان

أمير المنطقة الشرقية يرفع التهنئة للقيادة بمناسبة عيد الفطر المبارك

الرئيس العام لشؤون الحرمين يرفع الشكر للقيادة بمناسبة نجاح خطة موسم شهر رمضان

وزير النقل يتفقد مطاري الرياض وجدة ‎استعداداً لعودة الرحلات الدولية

الهزاع يهنيء القيادة الرشيدة والأهالي بمناسبة عيد الفطر المبارك

بلدية الخفجي تقوم بتنفيذ حملات رقابية على محلات صوالين الحلاقة والمطابخ والمطاعم للتأكد من التزامها بالإجراءات الاحترازية

“الزكاة والضريبة والجمارك” تؤكد ضرورة التزام المسافرين دوليًا بإجراءات “الإقرار” عن مجموع مشترياتهم بما يزيد عن ٣ آلاف ريال

وكالة شؤون المسجد الحرام توزع الهدايا على قاصدي بيت الله الحرام ومنسوبي الجهات المشاركة

خادم الحرمين الشريفين يتلقى اتصالاً هاتفيًا من رئيس المجلس العسكري الانتقالي بتشاد

لماذا العداوة

لماذا العداوة
المشاهدات : 2453
تعليقات 8
https://www.alkhafji.news/?p=15268

63
لا اعتقد بأن أي شخص يملك رجاحة العقل وصفاء التفكير والفكر على ظهر هذه البسيطة سوف يكون سعيدا بوجود أي خصوم له أو أعداء وخاصة من أهله ومقربيه ووسط مجتمعه الصغير وأعني بذلك الاسرة أو القرية أو الوسط الكبير كالقبيلة أو المدينة التي شجرة حياته نبتت وتفرعت اغصانها فيه.

وإن كان ذلك ليس لنا فيه قدر على تغيير اتجاه بوصلة الكره أو المحبه بين القلوب أو الوسط الذي نعيش فيه ولكن تأخذني شوارد الأفكار وهي حيرى وتتسآل مستغربة لماذا تزرع بساتين الصدور بأشجار الأشواك الشائكة بدلا من زراعتها بالورود الجميلة أو النباتات ذات الثمار النافعة مع العلم بأننا أمة محمد صلى الله عليه وسلم وديننا دين المحبة.

هذا السؤال التائه ترميه نفسي التائهة في جوابه في ساحة القراء لصحيفة أبعاد العزيزة وله كذلك أبعاد تنحصر في قول احد الحكماء الذي يقول إذا عشت جل حياتك مع الكل بالحب فأنت عاقل وإن عشت بغيره فأنت مجنون ولعل الاجابة تنحصر بقياس نسبة المجنون من العاقل في مدينتنا الصغيرة ايه السيدات ( وضعت السيدات أولا ) قبلكم أيه السادة لمتطلبات عصر التحضر والذي نحن غرباء فيه وبما فيه ولصغيركم وكبيركم كل الود ولحب بصفاء نيه وصدق محب.

محبكم / فهد الخليل

التعليقات (٨) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  1. ٨
    فهد بن علي بن طلاع

    كلام جميل من رجل عاش وشاف وخالط وساعد الكبير قبل الصغير……………………وهـــذا ما لا يريد ان يتحدث به وانما طفح الكيل
    لما يراه …………………………………………………….والجميل والأجمل عـذوبــة الأسلوب والطرح الراقــــــي ورقي الأخــلاق وسماحة النفس لك مني كل الحب والتقدير .

  2. ٧
    فهد الخليل

    حبيبنا فهد الطلاع اشكر جميل تعليقك ولكن محبتي لك زادت بكون اسمك فهد وتسعدني مشاركتك وأكيد بأنك تشاركني بعدم كره الأسد مهما كان بطشه وجبروته وتكبره علينا بكونه ملك الغاية ولكون الفهود دوما دعاة محبة وسلام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ( نصر الله اخوننا بسوريا على الأسد )

  3. ٦
    مشاري اليامي

    استاذ يا فهد
    رجل اعمال لك بصمه بالخفجي ورجل ذو شاعريه مهذبه
    اشكرك على ما اسلفت

  4. ٥
    keek man

    تمنيت ان يكون السؤال ” لماذا المحبة ” فهذا هو السؤال الصعب الذي يحتاج لاجابة فلسفية تبرر حبنا للكراهية وتمتعنا بالعداوة , على فكرة ليست كل العداوات سيئة كما يظن بعض اصحاب النوايا السيئة !!.

  5. ٤
    فارس بلا جواد

    keek man
    أعجبني تعليقك ، فهو مميز ومخالف للمعهود ودليل على تميزك فأنت بهذا التسائل كأنك تقول ان المفقود هو المحبة بعد ان كانت منتشرة وليس الكره الذي يفترض به ان يكون نادرا ، كما ان العداوات ليست جميعها سيئة كما ذكرت فهناك من يستحق العداء والحذر منه.

    مع احترامي لرأي الكاتب العزيز

  6. ٣
    keek man

    ((فارس بلا جواد))
    يبدو يا أخي الكريم اننا احوج مانكون لوجود قراء يتحلون بنوع من التفكير الفلسفي والديناميكي من امثالك للنظر للامور من زوايا مختلفة وجديدة , فشكرا لك حيث اعدت الثقة الى نفسي بعد ان كدت افقدها واتصور اني احدث نفسي فقط .
    .

  7. ٢
    عاشق الجباري

    مأعرف أقول انساتي قبل ساداتي, كيف أفهق رجالها وأقدم نساها