لماذا العنف يا أبي؟!

الزيارات: 803
تعليقات 5
لماذا العنف يا أبي؟!
حمد الهاجري

كلمة رجت أرجاء كيانٍ لم يبقي للرحمة مكاناً فيه “العنف”.
أبي أنت سندي في الحياة أنت شعاري بالحرية الطلقة لكي أنطلق بين الطيور وأنظر إلى ريعي .
لكن !!!!!!
انتظر أبي !!!!!!!
إذا كنت أحد أفراد فريق العنف ،أي فريق الشؤم في الحياة .
أعتذر منك ‘بمبدأ الحب ‘ لأني لا أريد أن أشجع في ميادين ،يملؤها الضرب والدم والكره والشك.
أبي إسمع هذه القصة وأنتم كذلك يا أصدقاؤه المعنفين.
كانت طموحات صبي صغير كعادة من في عمره ، أمل ، وطموح ، وكذلك حب .
وفجأة وهو عائدٌ من المدرسة فرحاً بدرجة التفوق التي نالها ليفرحك بها وتفخر .
وهو يقترب من الباب ، إذ بصوت يستنجد بكل ما فيه .
هلع الصبي ودخل بسرعة وتفاجأ بكئآبة المنظر !!!
وسوء الحال ، إنصدم مما يحدث بين أحب الناس إليه.
ترى ماذا نظر في رأيك ؟
نعم .!
وجد الدماء تسيل والأم ساقطة على الارض والأب حاملاً سلاحاً وكأنه منتصرٌ في غزوة أٌحد .
مات الطموح ، تلاشى الأمل ، وتبنى الكره محل الحقد .
والسبب أنت نعم أنت أيها المعنف .
بأس المورد والمورود .
بعد فترات من العمر وتقدم السنين ، وهو ينظر إلى تكرار المسرح من جديد .
إستهدفه أصحاب السوء وضاع في متاهة السجون إلى أن وصل للمشنقة . لأنه أصبح أكبر موردٍ للمسكر .
أتعلم لماذا يا أبي ؟
لأنه أحب شيئاً ينسيه ما رآه منگ.
أرجوك ، في الختام أريد أن تسمع مني ومن صدى صوتي الداخلي .
أعلن الصلح من الآن بيني وبينك فأنت جسر الصلة لحياتي ونجاحي . أرجوك لاتتركني لمن لا يرحمني .
خذ هذه مني 🌹 هذه الوردة كعربون صفحة جديدة بيضاء (فأنا أحبك).

حمد الهاجري
تويتر:hmood___01

التعليقات (٥) اضف تعليق

  1. ٤
    زائر

    جميل ❤️❤️

  2. ٣
    نعم جدا جميل و هذا الكلام ربما حصل بالواقع و في شي من الخيال الحقيقي

    التعليق

  3. ٢
    زائر

    بلا شك ان الاب له أثر كبير على ابناءه و اسأل الله الصلاح لنا كابناء و لابأنا ، اللهم امين ❤️ و المقال جداً رائع وهادف استمر ❤️❤️

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>