الأربعاء, 17 ربيع الآخر 1442 هجريا.
المغرب
04:04 م

توعية المستهلك واجب ديني وأخلاقي

توعية المستهلك واجب ديني وأخلاقي
المشاهدات : 2849
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=510267

لفت نظري يوم الأحد الموافق 202‪0/10/25عند ‪زيارتي لأحد الجمعيات والأسواق التموينية الكبيرة بالخفجي  لفت انتباهي عروض على بعض البضائع الغذائية وبعد الجهد الكبير  والسؤال والتدقيق عنها  اتضح لي أنها من  بلد لا أرغب الشراء  منه على الرغم من وجود العروض المغربية على هذه البضاعة وهذا ترك في نفسي أثراً كبيراً  دعاني إلى كتابة هذا المقال.
لذا فإن الواجب في الأعراف التجارية في مثل هذه الظروف الحالية أن تضطلع المحلات التجارية والأسواق المركزية والجمعيات التعاونية الاستهلاكية بمسؤولياتها بها الصدد فتوضح منشأ ومصدر جميع المنتجات بشكل واضح و غير قابل للتدليس على المستهلك وعدم وضع العروض والتخفيضات على البضائع غير المرغوبة بهدف التحايل على المشترين لإغراء وإغواء المستهلك وصده بهذه الحيل عن قناعاته واختياراته.

كما أنه يجب على جميع المنشآت التجارية الاهتمام بإيضاح بلد المنشأ لجميع المنتجات المعروضة للبيع بكل وضوح وكذلك البلد الذي صنع فيه المنتج ووضع جميع البضائع في أماكن مخصصة وعلى رفوف بارزة  وكل بضاعة على حده ووضع لوحات كبيرة  إرشادية حتى يكون المستهلك على علم وبينة تامة  من الأمر  وترك كامل حرية الاختيار إليه  للشراء من عدمه وبهذا نكون  جعلنا المستهلك على دراية وعلم تام بجميع البضائع المعروض ونرفع درجة ثقافة المستهلك بهذه الإجراءات الأخلاقية التوعوية  الواجبة على كل تاجر مخلص  واحترام وتقدير قناعات  واختيارات ورغبات جميع  المستهلكين وهذا حق شرعي وأخلاقي.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.