السبت, 3 ذو الحجة 1443 هجريا.
العشاء
07:17 م

صحيفة أبعاد الأخبارية - أخبار الخفجي | تقارير مجتمع مقالات و أحداث

احدث الاخبار

خادم الحرمين يدعو إلى إقامة صلاة الاستسقاء الاثنين القادم

رئيس ديوان المظالم يصدر قرارًا باعتماد ضوابط العمل القضائي عن بُعد

الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف يتفقد المركزين الميدانيين بجبل عرفة ومكتبة مكة المكرمة

الأخضر الشباب يواصل تحضيراته في معسكر أبها استعداداً لكأس العرب

الأمينُ العامُّ لمجلسِ التعاونِ يشيدُ بإعلان المملكة عن حزمة من المشاريع التنموية باليمن

ملك البحرين والرئيس المصري يفتتحان مبنى المسافرين بمطار البحرين الدولي الجديد

شرطة مكة المكرمة تقبض على سبعة أشخاص لإعلانهم الحج عن الغير

الفيحاء يمدد عقد المدرب الصربي فوك رازوفيتش حتى 2025

ترقية الشيباني من جوازات الخفجي رتبة «رئيس رقباء»

سعود يُنير منزل بدر المهيد

نائب وزير الرياضة يتوج المنتخب المغربي بكأس البطولة العربية لكرة قدم الصالات 2022

“البيئة” تكثف أعمال مكافحة نواقل الأمراض في العاصمة المقدسة

المملكة تعرب عن بالغ الأسى لضحايا تسرب الغاز الذي وقع بميناء العقبة

نزوح سكان “شرفية الطائف” بسبب المياه الآسنة والروائح الكريهة

نزوح سكان “شرفية الطائف” بسبب المياه الآسنة والروائح الكريهة
المشاهدات : 3259
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=1607
ندى محمد
صحيفة أبعاد الأخبارية
ندى محمد

ابعاد الخفجى _محليات : لم يجد أهالي حي الشرفية بالطائف حلاً إلا البقاء خارج منازلهم مدة 16 ساعة يومياً؛ للهروب من الهواء المسموم بروائح كريهة، تجذب البعوض والحشرات؛ من جراء عدم وجود شبكة صرف صحي في الحي منذ أكثر من عشر سنوات.

وعلى مدار السنوات الماضية عاني السكان عاماً بعد عام، والمشكلة مستمرة، ونزوح الأهالي مستمر؛ فقد باعوا منازلهم أو عرضوها بمكاتب العقار لتأجيرها والخروج منها؛ حيث أُصيب أطفالهم بالأمراض.

وقال السكان في شكوى”: ما نحن فيه سببه جريان المياه الآسنة للصرف الصحي بحي الشرفية بالطائف؛ وتكوُّن هواء مسموم مليء بالروائح الكريهة والنتنة وبيئة مناسبة لتكاثر الحشرات والبعوض.

وأضافوا بأن بعض الأهالي في الحي لم يجدوا وسيلة إلا “الخروج أطول وقت ممكن خارج منازلهم، تمتد لأكثر من 16 ساعة بشكل يومي؛ كونه أصبح الخيار الأوحد لهم؛ بسبب تجاهل الجهات المشرفة على مشاريع الصرف تنفيذ الوعود التي تطلقها كل عام؛ حيث ظلت فقط مسكنات تُعطى للأهالي”.

وعبّر الأهالي عن استيائهم الشديد من السكوت على وضع الحي، وقالوا: “وضع الحي لا يُطاق؛ فهو صداع دائم، يقلقنا، ويفقدنا النوم والراحة”.

واعتبروا أن “المأساة الحقيقة تتجسد في أن وضع الحي دام أكثر من عشر سنوات دون شبكة صرف صحي، رغم وقوف مندوب من الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة) قبل أشهر عدة على واقع الحي، واعترافه بوجود مشكلة، لكن إلى الآن لم نرَ بارقة أمل لحل أزمتنا”.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.