السبت, 3 ذو الحجة 1443 هجريا.
الظهر
10:57 ص

صحيفة أبعاد الأخبارية - أخبار الخفجي | تقارير مجتمع مقالات و أحداث

احدث الاخبار

خادم الحرمين يدعو إلى إقامة صلاة الاستسقاء الاثنين القادم

الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف يتفقد المركزين الميدانيين بجبل عرفة ومكتبة مكة المكرمة

الأخضر الشباب يواصل تحضيراته في معسكر أبها استعداداً لكأس العرب

الأمينُ العامُّ لمجلسِ التعاونِ يشيدُ بإعلان المملكة عن حزمة من المشاريع التنموية باليمن

ملك البحرين والرئيس المصري يفتتحان مبنى المسافرين بمطار البحرين الدولي الجديد

شرطة مكة المكرمة تقبض على سبعة أشخاص لإعلانهم الحج عن الغير

الفيحاء يمدد عقد المدرب الصربي فوك رازوفيتش حتى 2025

ترقية الشيباني من جوازات الخفجي رتبة «رئيس رقباء»

سعود يُنير منزل بدر المهيد

نائب وزير الرياضة يتوج المنتخب المغربي بكأس البطولة العربية لكرة قدم الصالات 2022

“البيئة” تكثف أعمال مكافحة نواقل الأمراض في العاصمة المقدسة

المملكة تعرب عن بالغ الأسى لضحايا تسرب الغاز الذي وقع بميناء العقبة

الهلال ينجح في إتمام عودة مذهلة ويتوج بلقب الدوري الـ18 في تاريخه

أوباما رفض تسليح “ثوار” سورية رغم موافقة “البنتاجون”

أوباما رفض تسليح “ثوار” سورية رغم موافقة “البنتاجون”
المشاهدات : 2502
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=1739
ندى محمد
صحيفة أبعاد الأخبارية
ندى محمد

مقاتلان يشاركان في عمليات ضد قوات الأسد بمنطقة الشيخ سعيد  (رويترز)

ابعاد الخفجى _سياسة :أقر وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا بأنه دعم وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون في طرحها الصيف الماضي تسليح مقاتلي المعارضة السورية، وهي فكرة رفضها البيت الأبيض. وكانت كلينتون تقدمت بهذا المشروع بعد لقاء عقدته قبل ستة أشهر مع مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية السابق ديفيد بترايوس بهدف تسليح مقاتلي المعارضة السورية وتدريبهم لمواجهة قوات الرئيس بشار الأسد، وفق ما أوردت صحيفة “نيويورك تايمز” نقلا عن مسؤولين أميركيين.
وأدلى بانيتا بهذا أول من أمس إلى جانب رئيس الأركان المشتركة في الجيش الأميركي الجنرال مارتن ديمبسي، أمام لجنة في مجلس الشيوخ كانت تستجوب الرجلين بشأن الهجوم على القنصلية الأميركية في مدينة بنغازي الليبية في 11 سبتمبر 2012. وخلال الساعات الأربع من جلسة الاستماع، قام السناتور الجمهوري جون ماكين باستطراد بشأن سورية. وقال ماكين “سأسألكم مجددا ما سألت في مارس الماضي عندما كان عدد القتلى السوريين 7500. بات عددهم اليوم 60 ألفا على الأقل. كم من الناس ما زال عليهم أن يموتوا قبل أن تأمروا بعمل عسكري؟”. وأضاف “هل دعمتم التوصية الصادرة عن وزيرة الخارجية في حينها ورئيس “سي آي أيه” في ذلك الوقت الجنرال بترايوس بتسليح المقاومة في سورية. هل دعمتم ذلك؟”. وردّ بانيتا وديمبسي كل بدوره “لقد أيدنا ذلك”.
وبحسب “نيويورك تايمز”، فإن فكرة هؤلاء القادة الأميركيين رفضها البيت الأبيض، في ظل مخاوف لدى الرئيس باراك أوباما من إمكان أن تؤدي إلى تأجيج النزاع السوري وتمديد الأزمة إلى المنطقة بأسرها.
وسئل البيت الأبيض بعد إدلاء بانيتا وديمبسي بتصريحيهما عما إذا كان هناك إيضاح لموقف الرئيس فقال المتحدث باسم المقر الرئاسي إنه لن يعلق على التصريح. ومن المفهوم أن التصريح يعني إنهاء موجة التكهنات التي أحاطت بالمسؤول الحقيقي عن تلكؤ الإدارة في دعم المعارضة السورية؛ إذ إنه أوضح بما لا يترك مجالا للشك أن المسؤولية تقع على كاهل مستشار الأمن القومي توماس دونيلون ونائب الرئيس جوزيف بايدن والرئيس باراك أوباما نفسه.
وعقب تصريحي بانيتا وديمبسي حاولت وزارة الدفاع “البنتاجون” تطويق ما بدا أنه أمر يكشف عن وجود خلاف حول تسليح المعارضة السورية بين مكونات الإدارة والبيت الأبيض. وقال مسؤول بالوزارة إن بانيتا وديمبسي “وافقا في الصيف على النظر في خطة بيتريوس وبحثها ولكنهما الآن يوافقان على سياسة الرئيس بالاكتفاء بمنح المعارضة مساعدات غير قتالية”. وقالت المتحدثة باسم الخارجية فيكتوريا نيولاند “من غير الملائم من حيث المبدأ التعليق على مناقشات داخلية جرت بين مسؤولي الإدارة”. وكان البيت الأبيض قد أكد مرارا أنه لا توجد أي خلافات حول سياسة الإدارة تجاه المعارضة السورية. وقال مسؤول في البيت الأبيض “لا أعتقد أن الوقت أثبت خطأ سياسة الحذر في تسليح المعارضة التي اتبعناها منذ اليوم الأول”.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.