الإثنين, 28 ذو القعدة 1443 هجريا.
الظهر
10:56 ص

صحيفة أبعاد الأخبارية - أخبار الخفجي | تقارير مجتمع مقالات و أحداث

النمسا تخشى على مراقبيها في الجولان وتطالب باستمرار حظر السلاح في سوريا

النمسا تخشى على مراقبيها في الجولان وتطالب باستمرار حظر السلاح في سوريا
المشاهدات : 1472
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=11323
ندى محمد
صحيفة أبعاد الأخبارية
ندى محمد

Photo

ابعاد الخفجى-سياسة:قالت النمسا يوم الجمعة انها تعارض دعوة فرنسا لرفع الحظر الذي يفرضه الاتحاد الاوروبي على تسليح مقاتلي المعارضة السورية الذين يقاتلون قوات الرئيس بشار الاسد معللة ذلك بخوفها على القوات التي تشارك بها في قوات حفظ السلام المتمركزة في هضبة الجولان السورية التي تحتلها اسرائيل.

وطالب وزير دفاع النمسا جيرالد كلوج الامم المتحدة بأن تضمن عمليات مناوبة للمراقبين وان يحصلوا على امداداتهم عبر سوريا وسط مخاوف متصاعدة بشأن سلامتهم.

وأدلى وزير الدفاع النمساوي بهذه التصريحات بعد ان اعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند يوم الخميس إن فرنسا وبريطانيا ستحثان حكومات دول الاتحاد الأوروبي الأخرى على رفع الحظر المفروض على إمداد المعارضة السورية بالسلاح محذرا من ان فرنسا قد تفعل ذلك منفردة اذا لم يتوصل الاتحاد الى اتفاق.

وعارضت دول أخرى في الاتحاد منها المانيا رفع الحظر على السلاح قائلة ان هذا سيذكي العنف خاصة اذا وصلت امدادات السلاح الغربية الى اسلاميين متشددين.

وقال كلوج الذي تولى منصب وزير دفاع النمسا يوم الاثنين للاذاعة النمساوية (او.ار.اف) “لا يمكن لاحد ان يعرف لايدي من ستصل هذه الاسلحة الاضافية ولهذا السبب نحن ضد هذا الاقتراح.”

وبرز الوضع الخطر لقوة حفظ السلام في الجولان وقوامها الف فرد الاسبوع الماضي حين احتجز مقاتلو المعارضة 21 مراقبا غير مسلح كلهم فلبينيون لمدة ثلاثة ايام.

وقال دبلوماسيون لرويترز يوم الخميس انه منذ ذلك الحادث قلص المراقبون دورياتهم.

وعبر دبلوماسيون في مقر الامم المتحدة في نيويورك عن قلقهم على مصير قوة الامم المتحدة لمراقبة فك الاشتباك (الاندوف) التي بدأت عملها عام 1974 . والنمسا هي الدولة الاوروبية الوحيدة المساهمة في البعثة بقوة قوامها 375 فردا.

وسئل وزير الدفاع النمساوي عما اذا كانت هناك خطط لاجلاء النمساويين فقال “هذا موضوع حساس للغاية.”

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.