الخميس, 16 شعبان 1441 هجريا.
الشروق
04:37 ص

بريطانيا تدعم الأطباء والممرضين بخواتم ذكية للكشف المبكر عن فيروس كورونا

بريطانيا تدعم الأطباء والممرضين بخواتم ذكية للكشف المبكر عن فيروس كورونا
المشاهدات : 557
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=492101
تقنية
صحيفة أبعاد الإخبارية
تقنية
يرتدي العاملون الطبيون في حالات الطوارئ في سان فرانسيسكو خواتم ذكية للمساعدة في اكتشاف الأعراض المبكرة لعدوى فيروس كورونا، حيث تم منح الخواتم لحوالي 2000 طبيب وممرض في المركز الطبي بجامعة كاليفورنيا سان فرانسيسكو ومستشفى زوكربيرج بسان فرانسيسكو العام.
ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تم إصدار خواتم Oura في الأصل عام 2019 كأجهزة لمراقبة النوم، وهي عبارة عن إكسسوارات صغيرة بحجم خاتم الزفاف تتناسب مع الإصبع وتجمع مجموعة من البيانات البيومترية، بما في ذلك درجة حرارة الجسم ومعدل ضربات القلب ومعدل التنفس.
وجاءت فكرة استخدام الخواتم في البداية من Ashley Mason من UCSF، الذي تواصل مع الرئيس التنفيذي لشركة Oura Harpreet Rai.
وقال ماسون لصحيفة سان فرانسيسكو كرونيكل: سيرتدي العاملون الطبيون الخاتم فى الليل أثناء نومهم، لأنهم يسجلون كميات مستمرة من البيانات بدلاً من أخذ قراءات فردية.
ويعتقد ماسون أنهم سيعطون فكرة أكثر دقة عن الحالة الصحية الحالية للشخص، حيث أظهرت خواتم Oura بالفعل بعض الفائدة في الكشف عن أعراض COVID-19.
وعملت الخواتم بفاعلية مع أحد المستخدمين، بيتري هولمين، حيث تلقى رجل الأعمال الفنلندي تنبيهًا من خاتم Oura يشير إلى ارتفاع طفيف في درجة الحرارة ومعدل ضربات القلب ومعدل التنفس أثناء نومه، وبينما شعر هولمين على ما يرام، أدى التحذير إلى زيارة مكتب طبيبه ، حيث كان اختباره إيجابيًا لـ COVID-19.
وقال: “بدون جهاز يخبرني بذلك، كنت أعتقد فقط أنني متعب قليلاً لأن الكلب يوقظني مرتين أثناء الليل”.
ويأمل أورا وفريق UCSF أن يكون للخواتم تأثير مماثل في اكتشاف حالات COVID-19 المحتملة بين موظفي المستشفى في وقت مبكر من التقاط العدوى.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.