الجمعة, 2 شوّال 1442 هجريا.
العشاء
07:00 م

الخريف يبحث مع نظيره الماليزي الفرص الاستثمارية في القطاع الصناعي

الخريف يبحث مع نظيره الماليزي الفرص الاستثمارية في القطاع الصناعي
المشاهدات : 307
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=530914
اقتصاد
صحيفة أبعاد الإخبارية
اقتصاد

التقى معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف، في مكتبه بالرياض أمس، بمعالي وزير التجارة الدولية والصناعة الماليزي محمد أزمين علي والوفد المرافق له.

وجرى خلال اللقاء بحث مستجدات المشروعات والاتفاقات المشتركة في مختلف المجالات، واستعراض الفرص الاستثمارية، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الشقيقين في المجالات الصناعية، وبحث فرص التصدير بين البلدين.

وجرى الحديث حول أهمية الصناعة السعودية، والتعريف بمنظومة الصناعة والثروة المعدنية في المملكة، إضافة إلى بحث المجالات وفرص تطوير التعاون في عدد من الصناعات التي تهم البلدين، ومناقشة تفعيل مذكرة تفاهم بين البلدين في مجال الصناعة.

وتطرق الاجتماع إلى الحراك الصناعي الذي تشهده السعودية وجاذبية السوق للاستثمارات في مختلف المجالات، واستعراض المبادرات التي أطلقتها المملكة والمحفزات والتشريعات التي ساهمت في تحسين البيئة الاستثمارية وتسهيلها أمام المستثمرين.

ووجّه معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف، الدعوة للمستثمرين الماليزيين للاستثمار في المملكة والاستفادة من المزايا والتشريعات الجديدة التي توفرها الحكومة خصوصا في المحتوى المحلي، واستغلال الفرص الواعدة في السوق السعودي، وتحقيق الاستفادة القصوى من الموقع الجغرافي المهم للمملكة للنفاذ إلى الأسواق الإقليمية والعالمية.

ويُعد قطاع الصناعة في المملكة محوراً أساسياً في رؤية 2030 لتحقيق التحول الاقتصادي المنشود في مستهدفات الرؤية، حيث تعمل وزارة الصناعة والثروة المعدنية على تحسين بيئة الاستثمار الصناعي، وجذب رؤوس الأموال للقطاع، والدفع بآليات النمو الاقتصادي للقطاع الصناعي.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.