الإثنين, 10 محرّم 1444 هجريا.
العشاء
07:04 م

صحيفة أبعاد الأخبارية - أخبار الخفجي | تقارير مجتمع مقالات و أحداث

ارتفاع أعداد الجامعات السعودية إلى 22 جامعة في تصنيف التايمز البريطاني

ارتفاع أعداد الجامعات السعودية إلى 22 جامعة في تصنيف التايمز البريطاني
المشاهدات : 292
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=570890
محليات
صحيفة أبعاد الأخبارية
محليات

ارتفاع أعداد الجامعات السعودية إلى 22 جامعة في تصنيف التايمز البريطاني

قفز تصنيف الجامعات السعودية إلى اثنان وعشرون جامعة في التصنيف العالمي “التايمز” الخاص بتأثير التعليم العالي في أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لعام2022

حيث شهد التصنيف إدراج ثلاث جامعات سعودية في عام 2019 ليزيد إلى خمس جامعات في عام 2020 ثم يزيد مرة أخرى إلى اثنا عشر جامعة في عام 2021 ويصل إلى 22 جامعة في هذا العام.

وحلّت جامعة الملك عبدالعزيز في المرتبة الرابعة عالمياً في التصنيف الكلي لأهداف الأمم المتحدة، محقّقة مراتب متميزة في أغلب الأهداف 17 بتحقيقها المرتبة الثانية عالمياً في جودة التعليم كما جاءت جامعتا الأمير محمد بن فهد، والأميرة نورة بنت عبدالرحمن في التصنيف من 200-101

روابط ذات صلة

افتتاح أعمال مؤتمر مستقبل التخصصات البينية في الجامعات السعودية

وجاء في المرتبة التي بعدها من300-201 خمس جامعات سعودية، كما جاء في المرتبة التالية 400-301 جامعتان، و12 جامعة سعودية أخرى موزعة على المراتب الأربعة التي تليها.

وعلى مستوى الأهداف، فقد كانت جميع الجامعات ال22 ذات تأثير في الهدف السابع عشر “الشراكة من أجل الأهداف”، وجاء بعده الهدف الرابع “جودة التعليم”

حيث كان هناك سبعة عشر جامعة سعودية ذات تأثير فيه، أبرزها جامعتا الملك عبدالعزيز التي كانت الجامعة الثانية عالمياً  والإمام عبدالرحمن بن فيصل التي حلت الخامسة عالمياً.

تصنيفات التايمز البريطاني للجامعات

ويأتي هذا التقدم في تصنيفات التايمز البريطاني للجامعات نتيجة لدعم القيادة الرشيدة ومتابعة وزارة التعليم للجامعات السعودية؛ سعياً منها لتحقيق منظومة تعليمية تسهم في بناء الأجيال ونهضة الوطن، ولتكون ضمن الأفضل عالمياً وعربياً في مجالات التعليم والتعلّم.

أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة

ويُعد هذا التصنيف هاماً لتقييم الجامعات وفقاً لأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة ومبنياً على مؤشرات تمت معايرتها بعناية؛ لتوفير مقارنة شاملة ومتوازنة عبر أربعة مجالات واسعة وهي البحث والإشراف والتوعية والتعليم، وبما يتناسب مع طبيعة كل هدف من الأهداف السبعة عشر.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.