الثلاثاء, 22 جمادى الآخر 1443 هجريا.
العصر
02:12 م

صحيفة أبعاد الأخبارية - أخبار الخفجي | تقارير مجتمع مقالات و أحداث

“اجتماعي الشرقية”: أيتام “الحاضنة” لـ”التأمين الصحي”

“اجتماعي الشرقية”: أيتام “الحاضنة” لـ”التأمين الصحي”
المشاهدات : 2335
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=7961
ندى محمد
صحيفة أبعاد الأخبارية
ندى محمد

مكتب الإشراف النسائي الاجتماعي بالدمام  (تصوير: يحيى القحطاني)

ابعاد الخفجى-محليات:كشفت مديرة مكتب الإشراف الاجتماعي النسائي بالمنطقة الشرقية لطيفة التميمي عزم المكتب ضم أيتام الأسر الحاضنة “البديلة” ليشملهم التأمين الصحي قريباً، بعد أن كان مقتصراً على أيتام الدور فقط والذين يبلغ عددهم 200 يتيم من البنين والبنات ملتحقين بدار الحضانة الاجتماعية بالدمام ودار التربية الاجتماعية بالأحساء، بالإضافة إلى الدار الإيوائية التابعة لجمعية فتاة الأحساء.
وأضافت في حديثهاأن عدد الأسر الحاضنة بالشرقية يصل إلى 500 أسرة ستستفيد من التأمين الصحي الذي تتعاقد فيه وزارة الشؤون الاجتماعية مع شركة “بوبا” للتأمين الصحي.
وأشارت التميمي خلال احتفال المكتب باليوم العربي لليتيم، إلى أن الوزارة تولي الأيتام اهتماما كبيرا وتقدم لهم الخدمات ليكونوا أشخاصا فاعلين في المجتمع قادرين على تولي المسؤولية ويأتي هذا اليوم للتذكير بحقوق اليتيم وإبراز دور المجتمع في رعايته.
واعتبرت التميمي هذه الاحتفالية مناسبة لتجديد مطالب الأيتام في حصولهم على أراض سكنية وقروض من صندوق التنمية العقارية يستطيعون من خلالها بناء مساكن لهم في حياتهم المستقبلية.
فيما شاركتها المطلب مديرة دار التربية الاجتماعية بالأحساء نوال المنقور، وأكدت على حاجة الأيتام لمساكن تمنحهم الأمان والاستقرار في المجتمع بجانب ضرورة تعاون القطاع الخاص في توفير فرص وظيفية للأيتام تتناسب وشهاداتهم العلمية ويستثمرون من خلالها تجربتهم الدراسية ومهاراتهم المتنوعة، مبينة أن عدد اليتيمات في الدار 90 فتاة 55 منهن يحملن الشهادة الجامعية، وعدد الموظفات من اليتيمات 50 فتاة.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.