السبت, 5 رجب 1441 هجريا.
العشاء
06:25 م

الشباب يفشل في المحافظة على”لسعة” معاذ

الشباب يفشل في المحافظة على”لسعة” معاذ
المشاهدات : 531
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=10610
ندى محمد
صحيفة أبعاد الإخبارية
ندى محمد

فرحة الشباب لم تكتمل أمس   (الوطن)

ابعاد الخفجى-الرياضة:

تمسك الشباب بوصافته لترتيب مجموعته الأولى في الجولة الثانية لدور المجموعات في دوري أبطال آسيا بتعادله (1/1) مع مضيفه الجزيرة الإماراتي رافعاً رصيده إلى 4 نقاط متأخراً عن تركتور سازي الإيراني بفارق الأهداف بعد تعادل هذا الأخير مع الجيش القطري أمس أيضاً 3/3.
وسجل للشباب حسن معاذ في الدقيقة 45، وعادل للجزيرة خميس إسماعيل في الدقيقة 53، فيما طرد لاعب الجزيرة ماتياس ديلجادو في الدقيقة 84.
وبقي الجيش والجزيرة في المركزين الثالث والرابع على التوالي بنقطة يتيمة لكل منهما.
من جانبه، بقي الاتفاق في المركز الثالث لمجموعته الثانية بتعادل أمس مع ضيفه لخويا القطري سلبياً دون أهداف.
ورفع الاتفاق رصيده إلى نقطة يتيمة، متأخراً عن المتصدر باختاكور الأوزبكي الذي فاز على الشباب الإماراتي أمس 1/صفر ليصل رصيده إلى 6 نقاط، فيما بقي لخويا وصيفاً بـ4 نقاط، واستمر الشباب متذيلاً دون أي نقطة.

الجزيرة X الشباب
كانت الرغبة واضحة من جانب الجزيرة في البحث عن هدف مبكر، عبر فرض السيطرة التامة على منطقة المناورة واللعب بطريقة سريعة والاعتماد على اللمسة الواحدة، لكن الشباب قدم مستوى كبيراً على الرغم من تراجع لاعبيه، حيث اعتمد مدربه البلجيكي ميشيل برودوم على إغلاق المناطق الخلفية وتكثيف منطقة المناورة والاعتماد على الأرجنتيني تيجالي مهاجماً وحيداً. وعلى الرغم من التحفظ، أتيح للشباب عدد من الفرص في الدقائق الـ10 الأولى، وكان قريباً من التسجيل بتمريرة ذكية من قبل أحمد عطيف كاد تيجالي يترجمها هدفاً بعدما راوغ مدافع الجزيرة الإماراتي شين هونج.
وواصل الشباب ضغطه مع التزامه بالأدوار الدفاعية، وأقلق الجزيرة وأجبره على ارتكاب أخطاء كبيرة لم يحسن الشبابيون التعامل معها. وتحرك الجزيرة، وأقلق محترفه البرازيلي فرناندينو دفاعات الشباب الذي انتفض في الدقيقة 38 ومرر صانع لعبه كماتشو تمريرة ذكية لزميله تيجالي الذي راوغ الحارس علي خصيف وأرسل كرة غريبة نحو الشباك أبعدها الدفاع.
وعاد الشباب ليهدد، رافضاً الخروج لاستراحة بين الشوطين دون أن يسجل، حيث استثمر تيجالي خطأ دفاع الجزيرة وراوغ الحارس ومرر كرة ذكية لحسن معاذ القادم من الخلف فسددها قوية في الشباك (45).
وبدأ الشباب الشوط الثاني مسيطراً وسط محاولات الجزيرة للعودة، وكاد تيجالي يعزز الغلة بهدف ثان في الدقيقة 49 إثر انفراد كامل لكن كرته لطمت القائم وخرجت. وانتفض لاعبو الجزيرة وارتدوا للهجوم، ومن كرة صاروخية عند الدقيقة 53 أطلقها خميس إسماعيل أدركوا التعادل.
وحاول الشباب الضغط على مضيفه في منطقة المناورة لمنعه من تنظيم هجماته، وأجرى مدربه تبديلاً هجومياً فأخرج تيجالي غير الموفق واستعان بناصر الشمراني، فاستمرت أفضليته، وزاد ارتباك الجزيرة قبل النهاية بـ10 دقائق حينما طرد الحكم الأوزبكي رافشان محترف الجزيرة، الأرجنتيني ديلجادو لضربه قائد الشباب أحمد عطيف من الخلف.
ولم يستثمر الشبابيون النقص، ولم تنصفهم الفرص التي أتيحت لهم فخرجوا متعادلين.

الاتفاق X لخويا
بدأ الاتفاق المباراة مهاجما، وكاد ماجد العمري، يفتتح التسجيل من كرة رأسية أبعدها دفاع لخويا، وبعد مرور 10 دقائق فرض الفريق القطري سيطرته على الملعب والوصول إلى مرمى فايز السبيعي، وكاد يوسف المساكني يهز شباك الاتفاق من كرة استقبلها داخل منطقة الجزاء تدخل فيها العمري وأبعدها. وبعد مرور نصف الساعة الأولى، بدأ اللعب سجالا بين الفريقين، ولكن دون الوصول إلى المرميين، وأضاع المساكني فرصة هدف محقق، عندما تجاوز جميع مدافعي الاتفاق والحارس السبيعي، وأرسل الكرة بهدوء مرت بجوار القائم الأيسر للخارج. وفي الدقائق الأخيرة ركز الفريق القطري بناء هجماته عن طريق العمق، ووصل إلى مرمى السبيعي أكثر من مرة، ولكن هجماته كانت تفتقد للتركيز أمام المرمى.
وفي الشوط الثاني، اضطر الاتفاقيون للتراجع إلى منتصف ملعبهم، وأضاع سلطان البرقان هدفاً محققاً حينما توغل في جزاء لخويا إثر تمريرة يوسف السالم البينية، لكن الدفاع تدخل لإبعادها.
وواصل الاتفاق محاولاته، ومرر زامل السليم كرة ليحيى الشهري لكن كرته تحولت إلى ركنية.
وحاول السالم من جديد، ولكن مجيد بوقرة نجح في تعطيلها، ليستمر اللعب على هذا المنوال بلا أي تعديل.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.