الإثنين, 28 ذو القعدة 1443 هجريا.
العشاء
07:16 م

صحيفة أبعاد الأخبارية - أخبار الخفجي | تقارير مجتمع مقالات و أحداث

أوجلان لمقاتليه: لتصمت المدافع وتتحدث السياسة

أوجلان لمقاتليه: لتصمت المدافع وتتحدث السياسة
المشاهدات : 1462
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=12755
ندى محمد
صحيفة أبعاد الأخبارية
ندى محمد

أكراد يستمعون لخطاب أوجلان في ديار بكر أمس ( أ ف ب)

ابعاد الخفجى-سياسة:دعا الزعيم الكردي المسجون في جزيرة قرب إسطنبول عبد الله أوجلان مقاتلي حزب العمال الكردستاني أمس إلى وقف العمليات القتالية والانسحاب من تركيا في إطار عملية سياسية تحيي الآمال في إنهاء صراع قتل فيه 45 ألف شخص. وفي بيان تلاه سياسي كردي في الاحتفالات بالسنة الكردية الجديدة التي حضرها نحو ربع مليون شخص قال أوجلان “لتصمتْ المدافع ولتسُد السياسة”. وأضاف “وصلنا إلى مرحلة يجب أن تنسحب فيها قواتنا المسلحة إلى خارج الحدود.. هذه ليست النهاية بل بداية حقبة جديدة “، مؤكدا أن الوقت حان “لتغليب المسار السياسي”.
ورحب وزير الداخلية التركي معمر كولر بـ”لغة السلام” التي استخدمها أوجلان.
ويأتي هذا الإعلان في إطار مفاوضات مباشرة أجرتها معه السلطات التركية منذ ديسمبر الماضي لوضع حد للنزاع.
ومنذ شروق الشمس بدا آلاف الأشخاص يتجمعون في الباحة الواسعة التي أقاموا فيها حريق النيروز (السنة الجديدة) يحملون آلاف الأعلام والألوان الكردية (الأحمر والأصفر والأخضر)، بانتظار نداء أوجلان. وكان أوجلان قد أعلن منذ بدء حركة التمرد في 1984 أربع مرات وقفا لإطلاق النار من جانب واحد. وحتى الآن لم تسمح هذه المبادرات بتسوية النزاع الذي أودى بحياة أكثر من 45 ألف شخص.
واستؤنف الحوار بين الجانبين نهاية الخريف الماضي إثر سنة من معارك اشتدت حدتها وإضراب معتقلين أكراد طويلا عن الطعام انتهى إثر نداء زعيم حزب العمال الكردستاني. ومنذ ذلك الحين توالت مبادرات النوايا الحسنة.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.