الخميس, 18 شوّال 1443 هجريا.
المغرب
05:32 م

صحيفة أبعاد الأخبارية - أخبار الخفجي | تقارير مجتمع مقالات و أحداث

السعودية في المرتبة الثانية عالميا في مواجهة كورونا حسب وكالة بلومبيرغ

السعودية في المرتبة الثانية عالميا في مواجهة كورونا حسب وكالة بلومبيرغ
المشاهدات : 239
التعليقات: 0
https://www.alkhafji.news/?p=564025
متابعات
صحيفة أبعاد الأخبارية
متابعات

السعودية في المرتبة الثانية عالميا في مواجهة كورونا حسب وكالة  بلومبيرغ

تحتل السعودية المركز الثانى في التعامل المرن في مواجهة فيروس كورونا في تصنيف وكالة بلومبيرغ لشهر يناير، حيث أحرزت المملكة العربية السعودية تقدما هائلا بالتقدم 18 مرتبة عن التصنيف السابق، حيث قدمت السعودية تقدم نوعي يعكس خطط الاستجابة التى وضعتها الرياض.

تأثير اللقاح ضد فيروس كورونا المتحور بالمملكة العربية السعودية

 

جاءت هذه المؤشرات التى تظهر فاعلية الخطط الصحية والاقتصادية في المملكة العربية السعودية بعد حوالى 10 أيام من إطلاق مؤشر”IHS ماركت ” توقعاته بأن يرتفع تسجيل ااقتصاد المملكة أثناء الربع الأخير من 2021، ويسجل أعلى مستويات النمو بين دول مجموعة العشرين بنحو 11.1%.

كيفية تغلب المملكة علي فيروس اوميكرون

ويعتبر هذا التقدم الذي احرزته المملكة يدل على مدى فاعلية برامج اللقاحات التى استعملها الحكومة في الحد من انتشار فيروس كورونا المتحور “اوميكرون” والوصول لاقصي استجابة من الجرعتين الجرعة الأولى والجرعة الثانية ، ومتابعة تشجيع سكان المملكة علي أخذ الجرعات التنشيطية التى أثبتت أهميتها في مواجهة فيروس اوميكرون بشكل هائل،وتأتى هذه الإجراءات الاحترازية من ضمن إجراءات المملكة بعد التوقعات الاقتصادية لعودة السفر والتنقل وفتح الاقتصاد وتخفيف القيود.

نتائج التغلب على فيروس اوميكرون للمملكة

 

كما وصف وكاله بلومبيرغ المملكة وبعض الدول الأخرى بقدرتها الهائله علي التعايش مع فيروس كورونا وكيفية التعامل معه بطريقه احترافية والقدرة على فتح اقتصادها.

كما أوضح التقرير عن توقعه عن ارتفاع الاقتصاد السعودى ونموه بشكل هائل مع ارتفاع النفط،  حيث أوضح التقرير أن المملكة العربية السعودية تقوم بالجمع بيت نلقي اللقاح ومواصلة الانفتاح علي مستوى العالم دون الحاجه للإغلاق الاقتصادى حيث تأتى المملكة في المرتبة الثانية من بين أكبر 53 دولة اقتصادية في العالم حسب وكالة بلومبيرغ ،في التعامل مع فيروس اوميكرون،  في وقت عادت فيه معظم الدول لإغلاق اقتصادها للحد من انتشار فيروس اوميكرون.

كما أوضح التصنيف كيفية تعامل الدول في العالم علي التهديد الذي ضرب أكثر من 53 دولة علي مستوى العالم في نفس الوقت ، بالاعتماد على 12 مؤشرا للبيانات التى تشمل احتواء  الفيروس ومدى تغطية اللقاح وجودة الرعاية الصحية وعدد الوفيات الإجمالي و السعى نحو فتح اقتصاد الدول.

 

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.